الدول الأعلى نسبة في الدعارة

اذهب إلى: تصفح ، ابحث

في كل عام يسافر الملايين من الأفراد حول العالم بغرض السياحة الجنسية و هذا العدد في إزدياد دائم.

قائمة الدول الأكثر شهرة بالفتيات بائعات الهوى

فيما يلي أسماء بعشرة دول مع أكثر بائعات الهوى إنتشاراً.

أحد بائعات الهوى تقف في الطريق العام بالقرب من   صوفيا   ،  بلغاريا
  • 10. تايلاند - تضم تايلاند 45 عاملة في الجنس لكل 10.000 الآف فرد
إن الدعارة في تايلاند غير قانونية ، لكنها تُمارس على نطاق واسع جداً .
  • 9. المانيا - 49 عاملة في الجنس لكل 10.000 الآف فرد
على عكس الدول الأخرى في الإتحاد الأوروبي ، أنشطة الدعارة ، وحتى دعارة الشوارع، منتشرة بكثرة في المانيا، إلى جانب كونها منظمة جداً وقانونية في أغلب المدن الألمانية. سيكون الأمر مثيراً لو علمت أن الدعارة في المانيا منظمة منذ عام 1200.
  • 8. ماليزيا - هنالك ما يقارب 52 عاملة في مجال الجنس لكل 10.000 الآف فرد
إن الدعارة هي أحد الأعمال المزدهرة في ماليزيا، على الرغم من أن الجانب المظلم المتعلق بها ذو تأثير سيء وقوي. إعتبرت الولايات المتحدة الأمريكية أن ماليزيا هي في أعلى قائمة الدول التي تعاني من الإتجار بالبشر ، والإساءة إلى الأفراد و إنتهاكات حقوق الإنسان أيضاً ، إلى جانب إجبار القاصرات على مُمارسة أنشطة الدعارة.
  • 7. البرازيل - هنالك ما يقارب 53 عاملة في مجال الجنس لكل 10.000 الآف فرد
إن عملية الدعارة ( دفع المال مقابل الحصول على الخدمات الجنسية ) أمر قانوني في البرازيل، لكن إدارة بيوت الدعارة و تشغيلها، إلى جانب توظيف الأفراد للعمل في مجال الدعارة من قبل طرف ثالث بأي شكل من الأشكال هو أمر غير قانوني.
  • 6. الصين - ما يقارب 60 عاملة في مجال الجنس لكل 10.000 الآف فرد
إن الدعارة غير قانونية في الصين لكن تم إستبعادها من قائمة الجرائم التي يعاقب فاعلها بالحبس، بل قد يتم الإكتفاء بدفع الغرامة المالية. قّدر بعض الباحثين في هذا الشأن أن هنالك 10 ملايين بائعات هوى عاملات في الصين ككل، مشكلات بذلك نسبة 5% من عائدات الدولة ، وعلى الرغم من أنهن لا يدفعن الضرائب بشكل مباشر مقابل الخدمات الجنسية المقدمة ، لكنهن يدفعن هذه الضرائب بطرق أخرى مثل الضرائب التي تدفع مقابل الإستهلاك.
  • 5. نيجيريا - هنالك ما يقارب 63 عاملة في مجال الجنس لكل 10.000 الآف فرد
كانت السياحة الجنسية أحد الأسباب الرئيسية في حالات الطلاق في نيجيريا، وهي في إزدياد حتى الآن .
  • 4. الفلبين - 85 عاملة في الجنس مقابل كل 10.000 ألف فرد
تُعرف الفتيات اللواتي يقدمن الخدمات الجنسية في الفلبين بأنهن " فتيات الحانة" . وتتصف أولائك الفتيات بإرتداء الملابس الفاضحة و يرتدين " شارة يُكتب عليها فتاة حانة" أثناء عملهن في الحانات ، وهي أحد الطرق لتنظيم أنشطة الدعارة و التقليل من إنتشار الأمراض الجنسية حيث تخضع أولائك الفتيات للفحوصات الدورية و تشير البطاقة التي يحملنها إلى الحالة الصحية و خلوهن من الأمراض الجنسية.
  • 3. بيرو - 102 عاملة في الجنس مقابل كل 10.000 ألف فرد
الدعارة في بيرو قانونية لكل من بلغ الثامنة عشر من عمره، بعد أن يقوم الفرد الذي يود العمل في تقديم الأنشطة الجنسية بتسجيل نفسه لدى الجهات الرسمية ذات العلاقة ، و حمل البطاقة الصحية التي تضمن أيضاً قيامه بالفحوصات الدورية ، إلى جانب ضرورة حصول بيوت الدعارة على التراخيص قبل إنشائها. لكن رغم ذلك تنتشر دعارة القاصرات في بيرو التي تضاعفت في السنوات القليلة الماضية.
على الرغم من العقوبات القانونية و حملات القمع التي يقوم بها رجال الشرطة لإنهاء إنتشار الدعارة في كوريا الجنوبية، لا تزال أنشطة الدعارة تنتشر أكثر فأكثر ولا تزال بائعات الهوى يقدمن الخدمات الجنسية على نطاق واسع.
  • 1. فنزويلا - تحتوي 119 عاملة في الجنس مقابل كل 10.000 ألف فرد
الظروف الإقتصادية السيئة في فنزويلا ساهمت في مضاعفة عدد العاملات في الجنس و الدعارة إلى ثلاثة أضعاف ; لكن رغم ذلك 5% فقط هن من مواليد فنزويلا.

قائمة تظهر عدد بائعات الهوى في بعض الدول

Editing and creating content requires user account. Login, if you have an account

If you don't have an account

Create account now!

Already have an account? Login Now