النوادي الجنسية جو - جو

اذهب إلى: تصفح ، ابحث

يدل مصطلح جوجو بار أو حانة جوجو على نادي ليلي، حانة مع وجود راقصات الجوجو فيها ; على الرغم من وجود بعض حانات الجوجو الأصلية في الوقت الحالي ، لكنها مختلفة نوعاً ما عن نوادي الجو-جو الأصلية. على نطاق أوسع، إستخدم المصطلح للدلالة على مبنى أو نادي يقدم أكثر من نوع من الأعمال التجارية الترفيهية، مثل النوادي الليلية، نوادي الرقص الليلي، حيث تقوم الراقصات بإمتاع الحضور ، إلى جانب وجود نوادي التعري حيث تقوم الراقصات بإمتاع العملاء بأجسادهن المثيرة.

صورة تظهر كاثوي يعمل في نادي جو – جو في بانكوك تحديداً في منطقة الأضواء الحمراء نانا بلازا.

الولايات المتحدة

يستخدم مصطلح حانة جو – جو للدلالة على نادي تعري . وتتوفر هذه النوادي في مناطق معينة وتعتبر نوادي الجو-جو هذه أقل درجة من نوادي رجال الأعمال و التي تقدم عادة خدمات جنسية راقية للغاية. وتتصف نوادي رجال العمال بالخصائص التالية :

  • ليس هنالك عمولة زجاجات الشمبانيا
  • الملابس المحددة أقل تشديداُ للعميل و الفتيات العاملات
  • ليس هنالك مسرح للعروض الجنسية و الإباحية، رقصات معينة أو محددة مسبقاً ومقيدة، أو إعتبارات و شروط خاصة
  • هنالك مراقبة للفتيات في غرف الملابس و تدريب خاص يجري لهم
  • الفتيات المحترفات العاملات في نوادي رجال الأعمال عادة لا يعملن في حانات الجو-جو

دول قارة آسيا

في دول جنوب شرق آسيا، تحديداً في تايلاند و بعض أجزاء من الفلبين يتم إنشاء و إقامة حانات الجو-جو في داخل الحانات حيث تتواجد الفتيات العاملات / النادلات ; وهن غالباً لا يقدمن عروض التعري و الإغراء . بل غالباً تكون هذه الأماكن مخصصة لبائعات الهوى ، وتكون الراقصات متاحات للعملاء تحت غطاء يسمى عمولة الحانة . غالباً تُقدم لكن ليس حصراً، في مناطق الأضواء الحمراء للسياح و الرجال الأجانب .

Editing and creating content requires user account. Login, if you have an account

If you don't have an account

Create account now!

Already have an account? Login Now